صوت صرصرة عند تشغيل السيارة

ماذا يعني صوت صرصرة عند تشغيل السيارة؟ وكيف يمكن حله؟ فالسيارات تصدر الكثير من الأصوات حال تعرض إحدى أجزائها للتلف، وفي ذلك تنبيهًا لأهمية إصلاحه كي لا تتلف بقية الأجزاء، خاصة المحرك، مما يؤدي إلى تعطل السيارة بشكل مفاجئ، لذا نعرض لكم معنى صوت الصرصرة بالسيارة عبر موقع سوبر بابا.

صوت صرصرة عند تشغيل السيارة

عند تشغيل السيارة في الصباح قد تتم ملاحظة صوت غير طبيعي من المحرك، كما قد تتم ملاحظة ذلك عند إيقاف السيارة وإعادة عملها مرة أخرى، ولكن بعد عملها لفترة يختفي الصوت الذي يكون مشابه لصوت زقزقة العصافير.

بناءً على ذلك نعرض لكم سبب صرصرة عند تشغيل السيارة في النقاط التالية:

  • قرب انتهاء العمر الافتراضي لسير المحرك أو ما يُعرف بحزام المحرك، فهنا يكون قد جف وبالتالي يحتك في موضع لفه ويبدأ بإصدار ذلك الصوت، لذا يجب فحصه وتغييره كي لا يضر كامل السيارة.
  • كذلك كثيرًا ما يكون السبب بالصفير هو تلف بكرة لف السير، لذا يجب فحص كلًا من البكرة والسير، كما يكون من الأسباب الرئيسية هي مادة صنع السير أي المطاط، ومع الوقت واحتكاك المعدن مع المطاط يتآكل السير ويرتخي المطاط، ذلك الارتخاء ينتج عنه خلق مسافة بين الجسم المعدني والحزام، وبالتالي حدوث فارق بالسرعة بينهما الذي بالأخير يظهر صوت الصرصرة عند تشغيل السيارة.
  • سوء شدادات الحزام: تظهر تلك المشكلة بالسيارات القديمة التي طالما احتاجت للشد اليدوي باستمرار، فمع الوقت تتمدد الأحزمة للمحافظة على الشد كي تعمل الملحقات بشكل سلس وهادئ، وعلى الرغم من ذلك فإن السيارات الحديثة تتميز بالشدادات الأوتوماتيكية التي حال تمدد الحزام فإن الموتر يُشد تلقائيًا من أجل التعويض، وبعد فترة قد تتآكل أجهزة الشد، أو تُدفع لأقصى حدودها عبر الحزام الممدود.

كذلك قد تتآكل المحامل الداخلية وتسبب صوت الصرير ذلك، ولكن في حال عمل البكرات والسير بشكل سليم لكن يستمر الصوت، فينبغي فحص أدوات الشد وتستبدل.

اقرأ أيضًا: أسباب خفة مقود السيارة

ما هو سير المحرك

هو حزام السربنتين ويكون في الشكل المطاطي الطويل، والهدف منه نقل الطاقة لكافة ملحقات المحرك، مثل: مضخة توجيه الطاقة، مولد التيار المتردد، ضاغط تكييف الهواء، وفي بعض الأحيان مضخة المياه.

حل مشكلة صوت الصرصرة عند تشغيل السيارة

في صدد تناول سبب صوت الصرصرة عند تشغيل السيارة، نستعرض حل تلك المشكلة بالنقاط التالية:

  1. إيقاف السيارة عن التشغيل، والتأكد من برودتها بالكامل قبل لمس أي جزء من المحرك.
  2. الضغط على السير من الجهة العليا له، وإن تمت ملاحظة ارتخاء في مقدار بوصة، فذلك دليل على تأكل السير بسبب انتهاء عمره الافتراضية، وهنا يجب تغييره كي لا يُقطع بشكل مفاجئ خلال السير وتعرض السيارة نفسها لمشكلات كبرى.
  3. إن تمت ملاحظة أن الارتخاء بالسير أقل من بوصة، فالحل هنا يكون بسيطًا، ففقط يتم وضع على قطعة كبيرة من الشمع على السير أثناء دورانه مع محاولة إيصاله لكافة الجوانب لسد الفراغات التي بينه وبين الجسم المعدني.
  4. تشغيل السيارة مرة أخرى وترك المحرك مستمرًا بالدوران كي يصل الشمع لطول الحزام، وهنا تتم ملاحظة اختفاء الصوت، لكن حال الاستماع للصفير مرة أخرى، فيمكن تكرار العملية مرة أخرى ثم اختفاء الصوت وعدم ظهوره مرة أخرى، إلا بحالات تلف الحزام التي تستلزم تغييره.

اقرأ أيضًا: مشاكل حساس السرعة في الفتيس الأوتوماتيك

مضاعفات تلف سير المحرك

استكمالًا لتناولنا سبب صوت صرصرة عند تشغيل السيارة، نذكر مضاعفات تلف سير المحرك المتسبب بتلك الحالة، وذلك بالفقرات التالية:

1- صعوبة التوجية

في الكثير من السيارات الحديثة فإن حزام السربنتين هو الذي يوجه مضخة التوجيه المعزز، وفي حال وضوح الصرير عند الدوران، فقد يكون ذلك نتيجة الحزام السيء؛ لأن تلفه يُفقد التوجيه المعزز، مما يصعب من عملية انقلاب العجلات وتشكيل خطرًا كبيرًا على السلامة حال القيادة بسرعات عالية.

2- ضوء البطارية

حزام السربنتين يتم استخدامه في تشغيل المولد، والذي بدوره يلجأ إلى الطاقة المولدة في شحن البطارية، لذا فإن فشل الحزام قد ينتج عنه انخفاض ضوء البطارية، وبالتالي تلفها سريعًا.

3- ارتفاع درجة الحرارة

أحيانًا ما يساهم الحزام في تشغيل مضخة المياه ذات الدور الرئيسي بتبريد المحرك، لذا فإن سخونة السيارة خلال عملها دليل على تلف الحزام.

4- مشكلات التيار المتردد

نظام التكييف بالسيارة يستخدم الحزام كي يعمل بطلاقة، لذا قد تتم ملاحظة الصرير عند عمل مكيف الهواء، وسوف يكون أكثر وضوحًا حال تشغيل السيارة مع عمل التيار المتردد.

هل القيادة بسير المحرك التالف أمر آمن

أحيانًا ما ينتج عن تلف الحزام عدم قدرة السيارة على العمل، وبالتالي زيادة التلفيات بكل أجزاء السيارة، مما يؤدي إلى زيادة إجمالي تكاليف إصلاح السيارة.

كما أنه وبسبب تشغيل الحزام لمضخة توجيه المعزز، فإن خسارة الضغط قد ينتج التوجيه الثقيل، وبالتالي الزيادة من فرص التعرض للخطر خلال القيادة، لذا يجب استبدال السير باكرًا حال ملاحظة صوت الصرصرة من أول مرة، على الرغم من أمان القيادة بتلك الحالة لأيام وأسابيع، ولكن بالأخير سيحتاج للتغيير.

اقرأ أيضًا: صوت احتكاك الإطارات بالأسفلت

نصائح للمحافظة على حزام المحرك

في إطار عرض سبب صوت صرصرة عند تشغيل السيارة، نذكر بعض النصائح التي تطيل من عمر حزام المحرك، وذلك بالنقاط التالية:

  • تحديد موقع السير؛ لأنه يختلف من سيارة لأخرى، ولكن بأغلب السيارات يتواجد بمقدمة المحرك، كما يجب عند فحصه التحقق من إيقاف السيارة عن التشغيل وتركها لتبرد.
  • فحص الحزام في كل مرة يتم تغيير الزيت، ويقوم بذلك دائمًا الميكانيكيون للتحقق من عدم تواجد أي ضرر كبير.
  • التحقق من محاذاة الحزام مع البكرات بشكل سليم، ففي حال انزلاق الحزام عن البكرات، فإن السيارة لا تعمل بشكل سليم أو قد تخسر أهم مكونات الطاقة.
  • التأكد من شدادات الحزام، فالموتر كمية الشد المطلوبة للتحقق من تواجد الحزام بالبكرات، ولكن إن كان مفكوكًا فقد ينزلق الحزام وتتم خسارة الطاقة للمكونات التي تشغل عبر الحزام.
  • التحقق من عدم تواجد أكثر من 3 شقوق بمساحة بوصة واحدة بالحزام؛ لأن تلك الواحد تستلزم تغييره.
  • بالغالب يستمر عمل الحزام الواحد لمسافات بين 60 ألف إلى 100 ألف، ولا تحتاج للتغيير إلا حال تعرضها لضرر أو تقدمت بالعمر.
  • في حالة عدم معرفة آخر موعد تم استبداله فيه، فإن الفنيين بمراكز الخدمة أو الميكانيكيين يمكنهم معرفة ذلك عبر الفحص البصري خلال زيارة الفحص الروتينية.
  • فحص تعرض الجزء المطاطي للحزام للتقشر

إن صوت الصرصرة عند تشغيل السيارة ينتج عن تعرض سير المحرك للتلف، والذي إن ساءت حالته يتلف بقية أجزاء السيارة، لذا يجب فحصه باستمرار وعدم إهمال أي صوت غير مألوف عند تشغيل السيارة.